شريط الاخبار

فوائد و انواع الرياضة للحامل

 ما فوائد الرياضة للحامل؟


تلعب الرياضة أهمية كبرى للحامل نظراً إلى الفوائد الكثيرة التي تنتج عنها أبرزها:

1- تقوية العضلات: فحركة الحامل تخف نسبياً في هذه المرحلة مما يؤدي إلى ضعف العضلات في المدى البعيد، خصوصاً مع

الاعتقاد السائد بأن الحامل يجب أن ترتاح وأن تقلل من الحركة. فالرياضة عامةً تساعد على تقوية عضلات الجسم عامةً  مما يساعد

الحامل على تحمل الثقل الناتج عن الحمل.

2- مساعدة الجسم على حرق كمية كبرى من الوحدات الحرارية: الحامل تكون أكثر عرضة لزيادة الوزن، وبممارسة الرياضة

يزداد وزنها لكن بنسبة أقل ويخف خطر إصابتها بمشكلات كثيرة ومضاعفات تنتج عن الحمل كالسكري وارتفاع ضغط الدم.

3-الحد من التوتر والتعب النفسي: خصوصاً أن الحامل تعتبر أكثر عرضة للتوتر والضغوط، وبشكل خاص في الأشهر الأولى.

 وتجدر الإشارة إلى أن ممارسة الرياضة خلال الحمل تحد من خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

4- على الرغم من أنه لم يثبت علمياً أن الرياضة تخفف فعلاً من آلام الولادة كما هو شائع، إلا أن الحامل  الرياضية تكون مرتاحة

وأكثر استعداداً للولادة كما أن عضلاتها تكون أكثر قوة لتتحمل ما تتطلبه الولادة من ضغط وشد.

5- تساعد ممارسة الرياضة بانتظام خلال الحمل الحامل على السيطرة على أحاسيسها بشكل أفضل أثناء الولادة.

6-تساعد ممارسة الرياضة خلال الحمل على تحسين الدورة الدموية ومنع ظهور الدوالي التي تكون الحامل عرضة لها عامةً.

أنواع الرياضة للحامل 


1- السباحة
يتفق العديد من خبراء الصحة واخصائي اللياقة البدنية أن السباحة هي أكثر التمارين أمناً للمرأة الحامل. السباحة ستبقي جسمك متناسقاً دون الضغط على المفاصل. ترفع السباحة من معدل نبضات القلب حيث تنشط القلب والأوعية الدموية بسلامة دون التسبب بالشعور بالحر وارتفاع الحرارة.

أحد أبرز محاسن السباحة أثناء الحمل هي عدم وجود فرصة للسقوط. خلال الحمل ستشعرين بخلل ما في التوازن ما قد يجعلك أكثر عرضةً للتعثر والسقوط. يمكن للسباحة أن تكون الرياضة الأفضل لتجنب هذه المجازفة، على الأقل أثناء وجودك في بركة السباحة.



2- المشي
يعد المشي من أنسب الرياضات للمرأة الحامل فهو خالٍ تماماً من أي انعكاسات سلبية على الجسم فهو أكثر لطفاً على ركبتيك من الجري كما أنه لا يحتاج للكثير من التحضير ويتماشى بسهولة مع برنامجك اليومي. أبدأي ببطء واحرصي على تمارين الإطالة والتمدد قبل البدء. حددي لنفسك مسافة أو وقت معتدلين وارتدي حذاء مريح للتقليل من خطر السقوط أو الضغط على قدميك.

3- الجري والهرولة
إن كان الجري رياضة اعتيادية بالنسبة لك بإمكانك الاستمرار في مزاولة هذه الرياضة أثناء الحمل. إنما في حال كنت تودين البدء بممارسة هذه الرياضة أثناء الحمل فعليك استشارة طبيبك المختص قبل القيام بهذه الخطوة. على كل حال احرصي على شرب الماء وتجنبي ارتفاع الحرارة والبسي حذاء مناسب ومريح.

4- ركوب الدراجة
أفضل ما في ركوب الدراجة هو أن الدراجة تحمل وزنك مما يسبب ضغط أقل على جسمك. أثناء نمو الجنين وزيادة حجمك سيتغير مركز ثقلك لذا يزداد احتمال السقوط لذلك تعتبر الدراجة الثابتة أفضل خيار بحيث أنها تقلل من هذا خطر. نمو بطنك قد يسبب الكثير من الإجهاد على ظهرك. ابدأي ببطء ولا ترهقي نفسك بالتمرين الزائد.

 
5- اليوغا

لليوغا سمعة جيدة بتخليص جسدك من الضغط والإجهاد. معظم تمارين اليوغا آمنة لك ولطفلك طالما أنها غير قاسية. بعض المدربين لديهم برامج خاصة بالمرأة الحامل.  تجنبي الاستلقاء على ظهرك لمدة طويلة وحاولي ألا تقومي بتمارين الإطالة والتمدد القاسية.

6- تمارين الآيروبيك
إن كنت ممن يمارسن الآيروبك قبل الحمل فغالباً ما ستتمكنين من متابعة القيام بذلك ولكن مع ذلك يتعين عليكِ مراجعة طبيبك قبل البدء ببرنامج آيروبك جديد. المحافظة على توازنك قد يصبح أكثر صعوبة لذا عليكِ البقاء يقظة خلال تطور الحمل. قد تكون برامج الآيروبك الخاصة بالمرأة الحامل فكرة سديدة. تجنبي التمارين التي تتطلب الإستلقاء على الظهر لفترة طويلة.

7- الرقص
يمكنك الرقص في المنزل أو في النوادي التي تقدم برامج خاصة بالمرأة الحامل. تجنبي الكثير من الدوران أو القفز.

ليست هناك تعليقات

لاتنسي الدعاء الصالح لنا .. والتوفيق للجميع ♥




ابحث عن طلبك من هنا